2012/10/17

فضائل 10 عشرة ذي الحجة اكبر نقاش للأفكار وثواب يوم عرفة ويوم النحر



هذا اول موضوع لي في هذا المندى أرجو منكم أن تقرؤوه كاملا والرد عليه في هذا الموضوع
سنتحدث فيه عن اهمية هذه الايام العشرة من ذي الحجة ويوم النحر ويوم عرفة
اخواني أرجو أن تعرفوا أنني أخاف من أن أكتب شي مخالف أو أن أبتكر أدعية أو أن اؤلف أحاديث عن النبي عليه الصلاة والسلام (قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار ) وأن كل الموجود أمامكم يمكن أن تبحثوا عنه أنتم لتجدوه أيضا وإنما قمت أنا بتجميعه لكم    أترك بين أيديكم الكريمة هذا الموضوع وهو جاهز للطباعة والتوزيع أو النشر في المساجد أو المكتبات أو العمل الخيري بشرط ذكر المصدر

فإن العشر الأول من ذي الحجة أيام مباركة، ولفضلها أقسم المولى سبحانه بها في كتابه الكريم حيث قال: وَالْفَجْرِ * وَلَيَالٍ عَشْرٍ [الفجر:1،2].
وأخرج البخاري من حديث ابن عباس رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ما من أيام العمل الصالح فيها أحبّ إلى الله من هذه الأيام - يعني أيام العشر - قالوا: يا رسول الله ولا الجهاد في سبيل الله ؟ قال: ولا الجهاد في سبيل الله، إلا رجل خرج بنفسه وماله فلم يرجع من ذلك بشيء.  صحيح / صحيح سنن الترمذي، (757)؛ صحيح سنن أبي داود، (2438)؛ صحيح سنن ابن ماجه (1753). ولتمام الفائدة، انظر جامع الأصول في أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم، 6863.
وعن جابر بن عبد الله رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: أفضل أيام الدنيا أيام العشر. صحيح / صحيح الجامع الصغير، (1133(
حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ ، حَدَّثَنَا هَاشِمُ بْنُ الْقَاسِمِ ، حَدَّثَنَا الأَشَجِّيُّ ، عَنْ عَمْرِو بْنِ قَيْسٍ ، عَنِ الْحُرِّ بْنِ الصَّيَّاحِ ، عَنْ هُنَيْدَةَ بْنِ خَالِدٍ ، عَنْ حَفْصَةَ ، قَالَتْ : " أَرْبَعَةٌ لَمْ يَكُنْ يَدَعَهُنَّ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : صِيَامَ يَوْمِ عَاشُورَاءَ ، وَالْعَشْرَ ، وَثَلاثَةَ أَيَّامٍ مِنْ كُلِّ شَهْرٍ ، وَالرَّكْعَتَيْنِ قَبْلَ الْغَدَاةِ " . حديث مرفوع
والاحاديث في ذلك كثيرة...


وعلى هذا فينبغي للمسلم في هذه الأيام أن يجتهد في العبادة من صلاة وقراءة للقرآن، وذكر لله تعالى، واستغفار، وصلة رحم، وغيرها.

وأوكد هذه الأعمال الصيام فيها لما ورد أنه صلى الله عليه وسلم كان يصومها، ففي سنن أبي داود وغيره عن بعض أزواج النبي صلى الله عليه وسلم قالت: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصوم تسع ذي الحجة


ثواب يوم عرفة : وهو اليوم التاسع
أما اليوم العاشر فهو أول أيام عيد الأضحى المبارك
فهو يكفّر سنتين – أي يزيل و يمحي ذنوب سنتين من الصغائر والله أعلم -
1 *- وفي مسند أحمد عن أبي قتادة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال له رجل: أريت صيام عرفة ؟ قال: احتسب عند الله أن يكفّر السنة الماضية والباقية.
حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا إبراهيم بن منقذ الخولاني ، ثنا ابن وهب ، عن مخرمة بن بكير ، عن أبيه قال : سمعت يونس بن يوسف يحدث ، عن سعيد بن المسيب ، عن عائشة - رضي الله عنها - زوج النبي - صلى الله عليه وآله وسلم - أن النبي - صلى الله عليه وآله وسلم - قال : " ما من يوم أكثر من أن يعتق الله فيه عبدا من النار من يوم عرفة ، وإنه ليدنو ، ثم يباهي الملائكة فيقول : ما أراد هؤلاء ؟ " .
2* - عن أبي قتادة رضي الله عنه , قال : سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن صوم يوم عرفة ؟ قال ( يكفر السنة الماضية والباقية )رواه مسلم واللفظ له وأبو داود والنسائي وابن ماجه والترمذي ولفظه ( صحيح ) أن النبي صلى الله عليه وسلم قال (صيام يوم عرفة إني أحتسب على الله أن يكفر السنة التي بعده والسنة التي قبله) } انظرصحيح الترغيب والترهيب المجلد الأول _ حديث رقم (1010)
3* - حديث أبي قتادة مرفوعا : (صوم يوم عرفة يكفر سنتين ماضيه ومستقبله وصوم عاشوراء يكفر سنة ماضية (صحيح رقم الحديث (955) انظر إرواء الغليل للشيخ الألباني رحمه الله

4* - عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده أن النبي صلى الله عليه وسلم قال {خير الدعاء دعاء يوم عرفة وخير ما قلت أنا والنبيون من قبلي : لا إله إلا الله وحده لا شريك له , له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير } صحيح انظرالمشكاة المجلد الثاني _حديث رقم (2598) .
5* - خير الدعاء يوم عرفة و خير ما قلت أنا و النبيون من قبلي : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد و هو على كل شيء قدير)  (حسن) انظر حديث رقم (3274) في صحيح الجامع
6* - عن ابن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم أفطر بعرفة وأرسلت إليه أم الفضل بلبن فشرب , وفي الباب عن أبي هريرة وابن عمر وأم الفضل . حديث ابن عباس حديث حسن صحيح . وقد روي عن ابن عمر قال حججت مع النبي صلى الله عليه وسلم فلم يصمه يعني يوم عرفة ومع أبي بكر فلم يصمه ومع عمر فلم يصمه ومع عثمان فلم يصمه والعمل على هذا عند أكثر أهل العلم يستحبون الإفطار بعرفة ليتقوى به الرجل على الدعاء وقد صام بعض أهل العلم يوم عرفة بعرفة . صحيح أبي داود ( 2109 ) ، التعليق على ابن خزيمة ( 2102 ) انظر سنن الترمذي بتحقيق الشيخ الألباني حديث رقم (750) .
فيجب أن نعلم أن الرسول لم يصمه هو وصحابته لأنهم كانوا يحجون وقد شرعوا بمناسك الحج والله أعلم لكن يا أخي أن كنت لا تفعل شيئا فصم   

ما يجب ان نفعله في هذه الايام الفضيلة :
كلمة يوم تعني النهار فالثواب هنا على عملك بالنهار اكثر من الليل بعكس العشر الاخير من رمضان فالثواب الاكبر هو في الليل  ولا ننفي وجود ثواب ليلا في أيام العشر  لكن النهار ثوابه أكبر والله أعلم
1-    الصيام كما ورد سابقا (9 ايام او 8 بدون يوم عرفة –شرح سابقا-)
2-    الاكثار من الدعااااء والذكر (التهليل والتحميد والتكبير) عن ابن عباس (رضي عنهما) قال:" قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم): ما من أيام أعظم عند الله ولا أحب إلى الله العمل فيهن من أيام
العشر، فأكثروا فيهن من التسبيح والتحميد والتهليل والتكبير.(أخرجه الطبراني في الكبير بإسناد حسن)
3-    قيام الليل والتهجد
4-    قراءة القرآن ختمة واحدة على الأقل
5-    الدعا ء والذكر والتكبير –خصوصا - لا إله إلا الله وحده لا شريك له , له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير كما ذكر سابقا
6-    الصدقة وهي نوعان مادية كما نعلمها ومعنوية وأبوابها كثيرة منها
 وقال رحمه الله في الصحيحين عن أبي موسى عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : { على كل مسلم صدقة قيل : أرأيت إن لم يجد ؟ قال : يعتمل بيديه فينفع نفسه ويتصدق قال : أرأيت إن لم يستطع ؟ قال : يعين ذا الحاجة الملهوف قال : قيل له : أرأيت إن لم يستطع ؟ قال : يأمر بالمعروف أو الخير قال : أرأيت ؟ إن لم يفعل قال : يمسك عن الشر فإنها صدقة

قال r (ما نقصت صدقة من مال) [رواه مسلم].

وفي الصحيحين { عن أبي ذر قال : قلت : يا رسول الله أي الأعمال أفضل ؟ قال : الإيمان بالله والجهاد في سبيله قال : قلت : أي الرقاب أفضل ؟ قال : أنفسها عند أهلها وأكثرها ثمنا قال : قلت : فإن لم أفعل قال : تعين صانعا أو تصنع لأخرق قال : قلت : يا رسول الله أرأيت إن ضعفت عن بعض العمل ؟ قال : تكف شرك عن الناس فإنها صدقة منك على نفسك } .
وفي صحيح مسلم عن أبي ذر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : { يصبح على كل سلامى من أحدكم صدقة فكل تسبيحة صدقة وكل تحميدة صدقة وكل تهليلة صدقة وكل تكبيرة صدقة وأمر بالمعروف صدقة ونهي عن المنكر صدقة ويجزئ من ذلك ركعتان يركعهما من الضحى } ففي هذا الحديث أنه جعل الصدقة الكلمات الأربع . والأمر والنهي وركعتا الضحى كافيتان .

وفيه عنه { أن ناسا من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم قالوا للنبي صلى الله عليه وسلم يا رسول الله ذهب أهل الدثور بالأجور يصلون كما نصلي ويصومون كما نصوم ويتصدقون بفضول أموالهم قال : أو ليس قد جعل الله لكم ما تصدقون ؟ إن بكل تسبيحة صدقة وكل تكبيرة صدقة وكل تحميدة صدقة وكل تهليلة صدقة وأمر بالمعروف صدقة ونهي عن منكر صدقة وفي بضع أحدكم صدقة قالوا : يا رسول الله أيأتي أحدنا شهوته ويكون له فيها أجر ؟ قال : [ ص: 374 ] أرأيتم لو وضعها في حرام أكان عليه وزر ؟ فكذلك إذا وضعها في الحلال كان له أجر } .
الدثور :الذين آتاهم الله المال أي الأغنياء
أن يكون قوله : صدقة أي : تقوم مقام الصدقة التي للأغنياء - والله أعلم -
 وهذه صدقات جائزة للأشخاص الذين تم ذكرهم وطابقت مواصفاتهم المواصفات المذكورة في الحديث فتكون رخصة لهم لظروفهم  والله أعلم

(حديث مرفوع) ثنا النَّضْرُ بْنُ مُحَمَّدٍ ، ثنا عِكْرِمَةُ بْنُ عَمَّارٍ ، ثنا أَبُو زُمَيْلٍ سِمَاكٌ الْحَنَفِيُّ , عَنْ مَالِكِ بْنِ مَرْثَدٍ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنْ أَبِي ذَرٍّ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " تَبَسُّمُكَ فِي وَجْهِ أَخِيكَ صَدَقَةٌ " .

عن أبي مسعود البدري رضي الله عنه قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( إن المسلم إذا أنفق على أهله نفقة يحتسبها كانت له صدقة ) . رواه البخاري (55) ومسلم (1002)
وينبغي له أن لا يخلي نفسه من أن يلقم زوجته اللقمة واللقمتين ، لقوله عليه الصلاة والسلام : ( حتى اللقمة يضعها في فم امرأته ) فقد حصل له الثواب مع أن وضع اللقمة في فم امرأته له فيها استمتاع ، وينبغي له أن يحتسب في ذلك كله أعني : إحضار الطعام والإطعام والله اعلم

7-    التوبة الى الله وتجديد النية بالالتزام  واغتنام هذه الايام بما يرضي الله سبحانه وتعالى
8-    الاضحية ومما وجه إليه الإسلام من آداب في هذه العشر أن من عزم على أن يضحي كره له حلق شيء من شعره أو تقليم أظافره لما روى مسلم عن أم سلمة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: إذا رأيتم هلال ذي الحجة وأراد أحدكم أن يضحي فليمسك عن شعره وأظافره. والله أعلم.
9-    زيارة المسجد النبوي
10-                       الحج والعمرة
11-                       الاجتهاد بهذه الأيام - وكان سعيد بن جبير- رحمه الله- "إذا دخلت العشر اجتهد اجتهادا حتى ما يكاد يقدر عليه " رواه الدارمي بإسناد حسن
12-                       تأكيد القرآة والقيام : وروي عنه أنه قال: "لا تطفئوا سرجكم ليالي العشر" كناية عن القراءة والقيام
13-                       صلاة العيد
14-                       والأخيرة  الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر  فاذا لم تستطع فعل أي شي مما سبق انشر هذا الموضوع لغيرك  فتكون قد أمرت بالمعروف ...


فضل يوم النحر
وهو اليوم العاشر يوم الحج الأكبر
لا يمكن صيامه لأنه أول أيام عيد الاضحى ولا يجوز صيام  ايام العيد الاربعة فعندما نقول صيام العشر نقصد فقط تسعة ايام
عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ قُرْطٍ، عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ: إِنَّ أَعْظَمَ اْلأَيَّامِ عِنْدَ اللَّهِ تَبَارَكَ وَتَعَالَى يَوْمُ النَّحْرِ، ثُمَّ يَوْمُ الْقَرِّ. [ صحيح / صحيح سنن أبي داود، (1765)؛ وصحيح الجامع الصغير (1064) شرح الحديث: قال الألباني ( صحيح الجامع الصغير، 1/242 ): يوم القر: هو الغد من يوم النحر، وهو حادي عشر ذي الحجة، لأن الناس يقرون فيه بمنى، أي يسكنون ويقيمون.


ملاحظة :
وقد ورد أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يصومها ففي سنن أبي داود والنسائي وغيرهما عن بعض أزواج النبي صلى الله ‏عليه وسلم قالت: (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصوم تسع ذي الحجة، ويوم ‏عاشوراء، وثلاثة أيام من كل شهر). وأما قول عائشة رضي الله عنها: ( ما رأيت رسول ‏الله صلى الله عليه وسلم صائماً في العشر قط) وفي رواية ( لم يصم العشر) رواه مسلم. ‏فقال النووي رحمه الله في شرحه على صحيح مسلم( 4/328) (قال العلماء: هذا الحديث مما يوهم كراهة صوم العشر، والمراد ‏بالعشر هنا: الأيام التسعة من ذي الحجة، قالوا: وهذا مما يتأول، فليس في صوم هذه ‏التسعة كراهة، بل هي مستحبة استحبابا شديداً، لا سيما التاسع منها.....‏.. فيتأول قولها: لم ‏يصم العشر، أنه لم يصمه لعارض مرض أو سفر أو غيرهما، أو أنها لم تره صائماً فيه، ولا ‏يلزم من ذلك عدم صيامه في نفس الأمر ,الأصل في هذا ما رواه أحمد والنسائي عن حفصة قالت: أربع لم يكن يدعهن رسول الله صلى الله عليه وسلم: صيام عاشوراء، والعشر، وثلاثة أيام من كل شهر، والركعتان قبل الغداة. وروى الجماعة إلا البخاري عن أبي قتادة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: صوم يوم عرفة يكفر سنتين ماضية ومستقبلة، وصوم يوم عاشوراء يكفر سنة ماضية. ومن هنا يتبين للسائل فضل الصيام في الأيام التسعة الأولى من ذي الحجة وخاصة يوم عرفة. والله أعلم. -انتهى-

 
ولكن العمل الصالح المقصود في قول النبي صلى الله عليه وسلم هو كل عمل صالح داخل المسجد وخارج المسجد في بيتك في عملك في متجرك ومكتبك في السوق في الطريق العام في كل مكان تتواجد فيه لابد أن يكون لك بصمه من عملك الصالح فالرجل الصالح إذا نزل منزلا ترك فيه أثرا صالحا.

-
1فهيا لنعدل بين اثنين، هل تعرف زوجين متشاحنين هيا صمم على الإصلاح بينهما في العشر القادمة ولتستعن بالله أولا ثم بأهل الخير ومن استعان بالله أعانه، لتصلح بين أخوين متخاصمين و بين جارين، بين زميلين في العمل حتى تتوحد القلوب وتأتلف فهذه سر قوتنا (" ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم واصبروا إن الله مع الصابرين" الأنفال/46ولنذكر ونذكر الناس بقوله تعالى {فهل عسيتم إن توليتم أن تفسدوا في الأرض وتقطعوا أرحامكم، أولئك الذين لعنهم الله فأصمهم وأعمى أبصارهم، أفلا يتدبرون القرآن أم على قلوب أقفالها} سورة محمد

-2 هيا نميط الأذى عن الطريق بأيدينا ففي ظل الانفلات الأمني وتخلى الشرطة والمرور والمرافق عن هذه المهمة الجليلة وأصبحت طرقنا يملؤها الأذى، فننادى رجال الشرطة الشرفاء لتعودوا لعملكم ولمهمتكم الجليلة استجابة لنداء نبيكم ولنرى لعودتكم أثرا في هذه العشر المباركة، هيا يا أخي المسلم أمط الأذى عن الطريق بداية بكف يدك عن وضع الأذى في طريق الناس بتحويل الطرق لمنافذ للبيع والشراء، أو أن تضع سيارتك في الممنوع أو صف ثان فتتسب في أذى الناس بتضييقك الطريق عليهم.

- 3هيا نعين صانعا بتوفير آلات الصنعة لمن لايملك، هيا نشارك فيتدريب الشباب وفتح مراكز التدريب لتأهيل الشباب لممارسة العمل الشريف فنساهم ولو بجهد قليل في القضاء على البطاله تلك القنبلة الموقوتة التي لو انفجرت ففي وجه الجميع.

-4 ولنا وقفة نوجهها لكل من يمارس أى صور من صور البلطجه يؤذي بها الناس ليستمع هؤلاء لنصيحة النبي صلى الله عليه وسلم لنا ولهم قلت: يا رسول الله أرأيت إن ضعفتُ عن بعض العمل قال: تكف شرك عن الناس، فإنها صدقة منك على نفسك.

- 5الموظف الذي ينتظم في عمله ويحرص على قضاء مصالح الناس عمل صالح

- 6الطبيب الذي يحرص على التواجد في مستشفاه ويقف ا لليل ساهرا على إنقاذ حياة مريض بغرفة العمليات أو العناية المركزة محتسبا لله لعل أجره عند ربه يفوق من يقوم الليل راكعا ساجدا باكيا.

- 7المهندس والعامل في شركة الكهرباء الساهر ليلا والحريص على عدم انقطاع الكهرباء فيتسبب انقطاعها في موت مريض أو طفل في العناية المركزة أو إفساد طعام في ثلاجات أو غيره فلعل ثواب عمله الصالح يصل لدرجة ( ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعا ).

-8 الإعلامي والصحفي الذي يساهم في نشر كلمة الحق ونشر الوعى الصحيح بين أفراد الشعب ولا ينطق إلا بالحق عمل صالح.

-9 المدرس الذي يتقن عمله فيحرص على تحبيب مادته لطلابه وييسرها عليهم ويتقن في مدرسته كما يتقن في الدروس الخصوصية عمل صالح.

- 10الطالب الذي يجد ويجتهد في دراسته ويحدد لنفسه هدفا يسعى لتحقيقه فيتفوق في دراسته عمل صالح.

- 11عكوف باحث في مختبره يجري